الرئيسية | الأخبار | المدونة | اتصل بنا

حرقة المعدة أثناء الحمل

   هناك العديد من الحكايات القديمة التي ترويها لنا الأمهات عن حرقة المعدة أثناء الحمل، فتقول بعضهن أنه عند شعورك بحرقة المعدة بصورةٍ سيئةٍ أثناء الحمل فهذا يعني أنكِ ستضعين مولوداً غزيرٌ شعر رأسه، أو أن وليدك ذكراً أو سيكون مشاغبًا كما في بعض القصص.

   ولكن ربما تندهشين من عدد الأشياء التي تسبب حرقة المعدة أثناء الحمل، ويرجع السبب الرئيسي في حدوثها إلى التغيرات الهرمونية وتدفق حامض من المعدة إلى المريء، ويزداد الأمر سوءاً كلما طالت مدة الحمل وازداد وزن الطفل على المعدة، بحيث لا يسمح بهضم الطعام بصورةٍ صحيحةٍ، وهناك بعض الأطعمة التي تكون سبباً في زيادة الحرقة أثناء الحمل وهي غالباً نفس الأطعمة التي كانت تجلب لك حرقة المعدة قبل الحمل، وربما تعانين منها حتى مع عدم تناولك أي طعام لعدة ساعات.

لتجنب حرقة المعدة أثناء الحمل :

   إن تناول العديد من الوجبات الصغيرة طوال اليوم يمنع حدوث حرقة المعدة أثناء الحمل لأنها ستبقي المعدة منشغلة بهضم الطعام، وستعمل هذه الطريقة بصورةٍ أفضل إن تناولتِ طعامًا مليئًا بالكربوهيدرات المركبة مثل: الأرز والبطاطس، فهذه الأطعمة ستمدك بالطاقة التي تحتاجينها أثناء أشهر الحمل المتعبة.

   وينبغي أن تتجنبي تناول الأطعمة التي تسبب ارتفاع حامض المعدة مثل الأطعمة الغنية بالتوابل والفاكهة الحامضة والشيكولاتة، وكذلك الكافيين يسبب حرقة المعدة أثناء الحمل وليس جيداً لك أو لطفلك، فامتنعي عن شربه قدر الإمكان، وابتعدي عن أي طعام يسبب لك حرقة المعدة عند تناوله في أي وقت حتى وإن لم يكن عادة من الأطعمة المسببة لحرقة المعدة، وكذلك لا يعد تناول المشهيات أمراً جيداً لكِ في بعض الأحيان.

   وأخيراً، حاولي عدم تناول الطعام قبل الذهاب إلى الفراش مباشرةً؛ لأن هذا من أحد الأسباب الرئيسية المؤدية إلى حرقة المعدة، فكل الأطعمة وأحماض المعدة تبقى في المعدة، ولا يسمح النوم من هضمها بصورةٍ طبيعية، كما يجب تجنب شرب كمياتٍ كبيرةٍ من السوائل عند تناول وجبات الطعام.

معالجة حرقة المعدة أثناء الحمل :

   لحُسن الحظ، هناك العديد من الطرق التي بإمكانها أن تجعلكِ أكثر راحةً عند شعورك بحرقة المعدة أثناء الحمل، فالاستلقاء على جانبك الأيمن يساعدكِ على تفريغ المعدة، وكذلك استلقاءك على وسادة أثناء النوم، وربما تحاولين النوم على جانبك الأيمن في كرسي الاسترخاء، أو بدلًا من ذلك يمكنكِ وسادة تحت رجليك أسفل السرير لتقوم بسندك طبيعياً أثناء نومك، كما ننصحك بارتداء الملابس الفضفاضة حول الخصر حيث تساعد على تفريغ المعدة بشكلٍ طبيعيٍ بفعل الجاذبية.

   بالإضافة إلى ذلك، يمكنكِ التغلب على حرقة المعدة أثناء الحمل عن طريق تناول قرص كالسيوم مضاد للحموضة، فهو لا يسبب أي ضرر لطفلك، وكذلك يمدك بالكالسيوم اللازم لجسدك، ويناسبكِ إن كنتِ تعانين من حرقة خفيفة بالمعدة، ولكن إن استمر الألم لا تزيدي من الجرعة المذكورة على زجاجة الدواء حيث أن تناول بعض الأقراص الإضافية لن يفعل شيئًا على الإطلاق، فراجعي طبيبك إن اعتقدتِ أنكِ بحاجةٍ إلى دواءٍ أفضل، ولا تأخذي أي شيء غير أقراص الكالسيوم المضادة للحموضة أثناء حملك قبل الرجوع إلى طبيبك أولاً.

تعليقات (0)