الرئيسية | الأخبار | المدونة | اتصل بنا

لا تتناولي أي دواء لعلاج الغثيان الصباحي إلا للضرورة القصوى

 

   إنه من الشائع جداً شعور المرأة الحامل بالغثيان الصباحي في المراحل الأولى من الحمل، ومن الأفضل لها تناول علاج للتغلب على هذه الحالة، ويوجد العديد من الطرق التقليدية التي تساعدكِ على تجنب الغثيان الصباحي، ولكن أحياناً درجة خطورته تستدعي تناول أدويةٍ معالجةٍ لتوفير الراحة الممكنة للأم الحامل، ولكن يجب أن تحرصي على تناول تلك الأدوية التي لديها أعراضاً جانبيةً أقل، وأيضًا حاولي قراءة كتب ومجلات وتصفحي المواقع الإلكترونية التي تتحدث عن الأدوية التي يتم تناولها لعلاج الغثيان الصباحي حتى تلمي بكل المعلومات اللازمة عنه.

العلاجات التقليدية للغثيان الصباحي :

فيما يلي بعض العناصر الفعالة جداً في علاج الغثيان الصباحي :

  • شاي النعناع والزنجبيل : يعمل النعناع على استرخاء وراحة المعدة وهذا شيءٌ مفيدٌ جدًا في تخفيف آلام المعدة، ويمكنكِ تناول الشاي أو حلوى بنكهة النعناع إذا كنتِ لا تنفرين منه؛ لأنه فعالٌ جداً في القضاء على الغثيان، ولكن من الأفضل تناوله قبل الشعور بالغثيان، وفيما يتعلق بشاي الزنجبيل فهو مفيدٌ في علاج المشاكل المتعلقة بالجهاز الهضمي ومشاكل المعدة الأخرى، حيث يعمل أيضًا على تهدئة المعدة وهو مثل النعناع حيث من الأفضل تناوله قبل بدء الشعور بالغثيان.
  • الأطعمة المالحة : تناول الأطعمة المالحة بعد الاستيقاظ من النوم مباشرة وقبل بدء الشعور بالغثيان هو شيءٌ يقلل من آثار الغثيان الصباحي.
  • شرب المشروبات الغازية : أحيانًا يكون الغثيان الصباحي شديدٌ جدًا، لدرجة أن شرب المياه يجعلكِ تشعرين بالمرض، ولكن يوجد بدائلٌ جيدةٌ للمياه وهي "السبرايت" و "السيفن أب" لأنها خفيفة جدًا وحلوة المذاق قليلًا، لذا فستساعدكِ على التغلب على الغثيان، وبعض النساء يفضلن شرب المياه المضاف إليها بعض النكهات، وفي كل الحالات ضروري جدًا أن تحرصي على عدم شعورك بأي جفاف؛ لأن هذا شيءٌ هام جدًا لصحتك وصحة الجنين.
  • اتبعي رغبتك في تناول أي طعام : يجب عليكِ تناول أي شيءٍ تشعرين بالرغبة في تناوله، حيث سيساعدكِ ذلك في التغلب على الغثيان، ولكن تجنبي الأطعمة الحارة والمقرمشة.

 

الأدوية التي يصفها الأطباء :

   يجب استخدام الأدوية التي يصفها لكِ طبيبك إذا كان شعورك بالغثيان شديدٌ جدًا، ولم يجدي نفعاً استخدامك للطرق التقليدية في علاجه.

وأكثر الأدوية شيوعًا في علاج الغثيان الصباحي هي :

  • Emetrol®: هذا هو الدواء الوحيد - حالياً - الذي تمت الموافقة عليه على أن يتم تناوله أثناء الحمل، حيث يهدئ المعدة، ويمكنكِ الحصول عليه دون وصفةٍ طبيةٍ.
  • Bendectin®: كان يُستخدم هذا الدواء في السبعينيات والثمانيينات وتوقف إنتاجه منذ ذلك الوقت، ويحتوي على فيتامين B6 ومادة "الدوكسيلامين" بنسب متساوية، أيضًا تناول دواء (UnisomT) الذي يحتوي على مادة "الدوكسيلامين" بنسبةٍ عاليةٍ متاحٌ أيضًا بدون وصفةٍ طبية، وإذا أمكنك تناول دواء يحتوي على مزيج من فيتامين B6 وUnisomT ، فهذا سيكون أكثر من رائع، ولكن عليكِ باستشارة طبيبك أولًا للتأكد من أنه آمن .
  • Compazine® و Phenergan®: هذه أدوية يجب أن يصفها لكِ طبيبك، ولكن من غير الآمن تناولها أثناء الحمل، بينما دواء (Zofran®) الذي يستخدم في علاج الشعور بالغثيان الناجم عن العلاج الكيميائي يمكنك استخدامه ولكنه غالٍ بعض الشيء.

   إذا أصبح شعورك بالغثيان الصباحي شديدٌ جدًا ويسبب لكِ الجفاف، فقد يستلزم مكوثك في المستشفى لبعض الوقت وإعطاءك المحاليل عن طريق الوريد، وبعض الأدوية المعالجة للغثيان، وعلى كل حال يجب تذكري أن هذه مرحلةٌ مؤقتةٌ في حياتك وستمر - بإذن الله - عاجلاً أم آجلاً، واحرصي على تناول الدواء الخاص بالغثيان عندما تكونين في حاجة إليه.

تعليقات (0)