الرئيسية | الأخبار | المدونة | اتصل بنا

أعراض الحمل خارج الرحم (الحمل البوقي) استشيري الطبيب

   كما هو الحال في أي وجه من وجوه الحياة، يمر الحمل أحيانًا ببعض الحوادث السيئة، مما يجعل من الأهمية الكبرى إدراك أعراض الحمل خارج الرحم (الحمل البوقي) ، وهو الوضع الذي يبدأ فيه الجنين نموه خارج الرحم، وهو ما يُصنف بالخطير للغاية على صحة الحامل والجنين، ولذلك فمن الضروري التعرف على أعراضه، للاستعجال باتخاذ الخطوات الصحيحة اللازمة قبل أن تتفاقم الأمور.

   هنالك بعض الأعراض العامة المرتبطة بالحمل البوقي، ولكنها تظهر كأعراضٍ مرضيةٍ أخرى مصاحبة للحمل، لذلك فمن المهم جدًا بالنسبة للمرأة الحامل الانتظام في الفحوصات الطبية بشكلٍ منتظمٍ، مما يضمن للمرأة التعرف عليه في مرحلة مبكرة.

   وفي حالة كونك في فترة الحمل يجب أن تستشيري الطبيبة فوراً إذا مررتِ بالأعراض - التي سنعرفك عليها في هذا المقال - المصاحبة للحمل البوقي، ورغم أن وجودها في بعض الأحيان غير مرتبط بهذا النوع من الحمل، مما يجعلها بمثابة إنذارٍ كاذبٍ، إلا أن معرفة هذه الأعراض والتعرف المبكر على هذا الحمل أفضل من ترك الأمر يستفحل جالباً معه مشاعر الحسرة والندم - لا قدر الله -.

   ومن أكثر الأعراض الشائعة المصاحبة للحمل خارج الرحم، الشعور بآلامٍ حادةٍ في المعدة، بالإضافة إلى الدوخة، وغير ذلك فإن باقي الأعراض مماثلة لأعراض الحمل العادية ومن الصعب تمييزهما.

أهم الأعراض الشائعة للحمل خارج الرحم:

  • الشعور بألمٍ مفاجئٍ في أحد جانبي المعدة.
  • الشعور بآلامٍ في الكتف عند عمليتي الشهيق والزفير، وهو ما يزيد من احتمالية وجود الحمل خارج الرحم.
  • إذا كانت دورتك الشهرية تتسم بعدم الانتظام، مع زيادة الإفرازات المهبلية مع لون غريب للبول، فهو مؤشر قوي لحدوث الحمل خارج الرحم.
  • أعراض أخرى مثل: شحوب البشرة، والإسهال، وتدهور الصحة، والانخفاض في معدل ضغط الدم، والدوار وزيادة معدل النبض.

كيف تلاحظين الحمل خارج الرحم؟

   بما أن أعراض الحمل خارج الرحم مشابهةٌ لأعراض الحمل الطبيعي، فليس من السهل إذاً التعرف عليها، ومع ذلك إذا كنتِ تعانين من الأعراض الطبيعية مثل: حساسية وليونة الثدي، والغثيان، والتبول المستمر، وغياب الدورة الشهرية والقيء، بجانب الأعراض التي تم ذكرها بالأعلى، فإن احتمالية وجود الحمل خارج الرحم تزداد بشكلٍ كبيرٍ جدًا، ومن المهم للغاية للمرأة الحامل المواظبة على قراءة الكتب والمجلات المتعلقة بهذا الموضوع لزيادة معرفتها به.

   كما أن إحدى العلامات الدالة على وجود الحمل خارج الرحم هو صغر حجم الرحم؛ بسبب عدم نمو الجنين داخله، ولكنه بالخارج في قناتي فالوب، وهو ما يمكن للطبيب أن يحدده من خلال الفحص الداخلي لمنطقة الحوض، بالإضافة للفحص بالموجات فوق الصوتية واختبار الفحص المشيمي للدم "HGC".

   ويمكن معالجة الحمل خارج الرحم عبر التدخل الجراحي باستخدام المناظير، وهي ليست خطيرة.

وعلاوةً على ذلك يمكن معالجة بعض الحالات عبر أنواعٍ معينةٍ من الأدوية، وعلى أية حال فإن وجود أياً من أعراض الحمل خارج الرحم يتطلب سرعة الاتصال بالطبيب.

تعليقات (0)